150 عائلة من الصم والبكم مهددة بشبح البطالة بسيدي بلعباس

مع اقتراب مناقصة تجديد عقد إيجار محطة المسافرين الساقية الحمراء

الجزائر بوست
الرئيسيةولايات الوطن
الجزائر بوست15 فبراير 2021172 مشاهدة
150 عائلة من الصم والبكم مهددة بشبح البطالة بسيدي بلعباس
نبيل معارف

علمت جريدة الوسيط المغاربي أن مصالح بلدية سيدي بلعباس،دخلت في مرحلة تحضير دفتر الشروط  من أجل فتح مناقصة للبحث عن مستأجر أخر  أو شركة أخرى،من أجل إبرام عقد إيجار ببنود جديدة وشروط أخرى متناسبة مع الحالة التي تمر بها البلاد جراء وباء كورونا لمنح حق إمتياز لتسيير محطة النقل البري صنف ج الكائنة بحي الساقية الحمراء سيدي بلعباس،علما أن المناقصة المنتظرة في شهر ديسمبر 2021،ستكون ذات شفافية ونزاهة كبيرة بحضور جميع الأطراف بما فيها الإعلام  على حسب تصريح  المسؤول الأول عن البلدية.

وقد صرح بخصوص هذا الشأن رئيس بلدية سيدي بلعباس صمود فتحي لجريدة الوسيط المغاربي قائلا:”المحطة حينما تنتهي أجال عقد الإيجار الذي وضع بيننا وبين صاحب حق الامتياز،سنقوم بمناقصة عادية يحضر فيها كل الأطراف المعنية ، والمديريات المختصة ولجان المسؤولة وستكون علانية مفتوحة للجميع وليست مغلقة،وسأقوم بدعوة حتى أسرة الإعلام  من اجل أن تكون الشفافية والنزاهة لرأي العام المحلي بولايتنا العريقة  ”

وعلى حسب مصدر مطلع صرح لجريدة الوسيط المغاربي،أكد أن المكان الإستراتيجي القانوني الذي تحتله محطة النقل البري صنف ج الكائنة بحي الساقية الحمراء ،فتح شهية العديد من أصحاب المال بسيدي بلعباس وغيرها من الولايات المجاورة،ينتظرون بفارغ الصبر المناقصة من أجل الحصول على حق الامتياز لتسيير المحطة ، لأنها صفقة مربحة  كونها تملك كل خطوط الجهة الجنوبية من الحافلات                                                                                                                                                                                                                                                        محطة النقل البري صنف ج الكائنة بحي الساقية الحمراء سيدي بلعباس،والتي  تبلغ 6000.00 م2،بطاقة استيعاب 150 وحدة يوميا في المتوسط،كانت تحت تسيير شركة  أو أس أم  للصم والبكم لمدة 30 سنة،والتي سينتهي عقد إيجارها في ديسمبر 2021،بعد أن بدأ بتجديد العقد الأخير لهم  في 04 سبتمبر 2011،والتي عملت فيها يد عاملة تقدر بــ 150 شخص من ذوي الاحتياجات الخاصة ( الصم ، البكم ) مهددة في حالة عدم تجديد العقد لشركتهم بشبح البطالة .

وقد صرح  جمال شرقي رئيس شركة أو أس أم  للصم والبكم  لجريدة الوسيط المغاربي قائلا:”يجب أن يعلم الجميع أن المحطة توقفت  في 20 فيفري 2019 بسبب قرارات الدولة التي اتخذتها جراء وباء الكورونا،وقد تحولت مساحة المحطة إلى محشر  لسيارات ودرجات النارية المحجوزة ، وقد عدنا  إلى العمل بنسبة 50 بالمائة في جانفي 2021 ، يعني أكثر من 9 أشهر  من عقد الإيجار التي أنتظر من مصالح بلدية سيدي بلعباس أن تقوم بتعويض شركتي للخسارة الفادحة التي عرفتها بسبب إجراءات وباء كورونا ، أما عن عقد الإيجار فأنا موجود هنا مند 30 سنة  وليس البارحة فقط ، وأنا أقوم برعاية أكثر من 150 عائلة من الصم والبكم  الذين سيلتهمهم شبح البطالة في حالة فشلنا في عدم تجديد العقد ”

ومن جهة أخرى  أحدث  مخطط  حركة المرور الجديد في سيدي بلعباس نوع من التخبط والفوضى لدى جميع المحطات الثلاث الموجودة في سيدي بلعباس، الذين رفضوا ما أقدمت عليه  مديرية النقل بولاية سيدي بلعباس مطالبين  والي ولاية سيدي بلعباس بإعادة النظر فيه.

رابط مختصر
الجزائر بوست

رئاسة تحرير موقع الجزائر بوست

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق