عباس وراد ”حكيم الصحافيين” طريح الفراش مند 25 يوما

قدمَ الكثير للجزائر وسيدي بلعباس فكانت النتيجة إهماله من طرف السلطة المحلية

زبيدة عبد القادر
2019-11-07T21:44:38+00:00
2019-11-07T21:44:54+00:00
الرئيسيةبلعباس24#
زبيدة عبد القادر7 نوفمبر 2019wait... مشاهدة
عباس وراد ”حكيم الصحافيين” طريح الفراش مند 25 يوما

أقدم طاقم حصة ”حصة زور خوك”الأخ يوسف ونورهان من جريدة واست أنفو الناطقة بالفرنسية، بمشاركة  جريدة الجزائر بوست والأخ زبيدة،على زيارة الأخ والزميل والصحفي القدير ”عباس وراد” الذي دخل في غيبوبة مرض جعلته طريح الفراش لمدة 25 يوما.

25 يوما مدة كافية حتى يعلم الجميع غيابه،حينما يتوقف قلمه الذي أزعج العديد،وأسعد المساكين،وجلب له رضاء الشهداء، كان على السلطات المحلية أن تكون على قدم وساق أمام عتبة بيته،لأنه مفخرة وعزة  للولاية أولا، وللأسرة الإعلامية ثانيا ، تمنيت لو رأيت والي الولاية أو الأمين العام أو رئيس المجلس الشعبي الولائي في بيته  ، أو  تقوم خلية الإعلام بالولاية بالتنقل إليه من أجل تكريمه ، لكن عاف الله عما من كان السبب في إهمال كل صحافي وضع جهده المهني واحترافيته في تغطية كل حدث  سياسي  أو ثقافي أو رياضي في ولاية سيدي بلعباس أو الجزائر .

 الزيارة شارك فيها اليوم عدة صحافيين  على رأسهم  الأخ نوار وبلحاج وكودات الحبيب،وعميد الصحافيين محمد مير،والأخ جمال الصغير، دخل الزملاء في نقاش حول  مهنة المتاعب،نقاش احترافي ليس ممل أدخل الفرحة على حكيم الصحافيين  ”عباس وراد” ، لينتهي اللقاء بتكريمه من طرف  طاقم حصة ”زور خوك ”.

رابط مختصر
زبيدة عبد القادر

صحافي بموقع الجزائر بوست والمكلف بشأن ولاية سيدي بلعباس

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق