بلقاسم مالك للجزائر البوست : ”لست إبن رضا مالك ، وعمار سعداني كان مجرد جهاز إذاعة توجه رسائل للتوفيق عبر أثيره ”

كنت مقترحا لرئاسة المجلس الأعلى للشباب لكن هذا المشروع الهام لم يعرف النور

2019-11-08T12:54:18+00:00
2019-11-08T13:09:54+00:00
الرئيسيةحوارات
جمال الصغير8 نوفمبر 2019wait... مشاهدة
بلقاسم مالك للجزائر البوست : ”لست إبن رضا مالك ، وعمار سعداني كان مجرد جهاز إذاعة توجه رسائل للتوفيق عبر أثيره ”

نص الحوار

_ في البداية بلقاسم هل ممكن تعرف قراء الجزائر بوست على سيرتك الذاتية ؟

في البداية أعرب لكم عن شكري الحار لموقعكم المحترم لإتاحة هذه الفرصة القيمة لتوضيح أمور عدة من منبركم الذي صحيح هو حديث النشأة لكن في نفس الوقت مميز باحترافيته العالية و رسالته الإعلامية الهادفة.

قبل التطرق لسيرتي الذاتية أرغب في توضيح نقطة جد هامة أثارت جدلا واسعا في وسائل التواصل الاجتماعي هي كوني أبن لرئيس الحكومة الأسبق السيد رضا مالك رحمة الله عليه،هذا الشيء غير صحيح و إشاعة تم الترويج لها من قبل عدة صفحات حاقدة هداهم الله حتى صارت الإشاعة حقيقة في نظر البعض،أنا ابن مجاهد من الرعيل الأول للثورة من مؤسسي جهاز المالغ عمل رفقة الراحل عبد الحفيظ بوصوف و انتقل لصفوف جهاز الأمن العسكري بعد الاستقلال و تم تهميشهم لاحقا بعد وفاة هواري بومدين من طرف رأس حربة ضباط فرنسا في عهد الشادلي الإخوة زرهوني ، والدي رحمه الله عمل في مكتب واحد للمخابرات رفقة السيد دحو ولد قابلية و كان مسؤولا عن تصفية القواعد العسكرية في طرابلس عشية الإستقلال هي المرة الأولى التي أتكلم عن أمر شخصي يخصني بعدما كثرت المهاترات اللفظية و باتت الإشاعة حقيقة عند البعض فيما يخص سيرتي الذاتية قلت لك سابقا اتجنب الخوض في المسائل الشخصية كثيرا انا شاب بسيط للغاية جامعي و مازلت بصدد إكمال دراستي لقناعتي الراسخة أن الدول تبنى بالعلم و الإيمان الصادق بالله و الوطن ، عملت مدة سنتين بالتحديد منذ 2012 لغاية 2014 بالمجلس الشعبي الولائي لولاية البويرة مسقط رأسي كمكلف بالإعلام و الاتصال لكن بصفة تطوعية حينها كان حزبي يملك الأغلبية بالمجلس لم أذكر يوما أني سعيت وراء منصب او امتياز ، فقد كانت علاقتي جد وطيدة برئيس المجلس و بوالي الولاية و مع هذا لم أتوسط لنفسي لا لعمل دائم أو سكن ، بعدها أتيحت لي فرص لتقلد مناصب سامية لكن رفضت لعدة إعتبارات و لعل أهم تلك الأسباب تمسكي بالحرية في المواقف ، انخرطت في صفوف جبهة التحرير سنة 2010 كنت شابا أقول كنت شابا لأن تلك السنوات التسعة مرت و كأنها حين و دهر من الزمن و لا داعي لشرح المسار النضالي في الحزب فهذا شبه معروف للجميع.

_ برأيك من عين معاد بوشارب ؟ ومن هو الحاكم الفعلي للحزب ؟

قبل أن أجيبك حول من عين معاذ بوشارب ينبغي التطرق لسؤالك الثاني من هو الحاكم الفعلي للحزب،حزب جبهة التحرير الوطني مر بنقطة تحول مفصلية في تاريخه أواخر سنة 2012 بالتحديد اجتماع اللجنة المركزية الذي شهد فيه سحب الثقة من عبد العزيز بلخادم كأمين عام شرعي للحزب،جماعة التقويمية بقيادة عبادة و عصبته رفقة الطيب لوح كانوا أداة و وسيلة في يد الجناح الرئاسي لضرب مؤسسات الحزب،قاموا بعزل السيد بلخادم لأنه لم يقبل بخارطة طريق أنذاك هدفها رهن الافالان لشقيق الرئيس،و لم يرضى أن يكون الحزب تابع له ، لهذا أتعجب صراحة اليوم حين أرى عبادة و من معه يقولون نحن كنا ضد العصابة هم عملوا تحت إمرتها لسنوات و تصارعوا لخلاف مصالح لا غير ،بعدها تم مصادرة القرار السيادي للحزب و عزل مؤسساته الشرعية و تحويله للجنة مساندة و بوق إعلامي على لسان عمار سعيداني الذي أسس لمرحلة إستعمار لحزب جبهة التحرير الوطني،أظن الإجابة واضحة الجناح الرئاسي من عين معاذ بوشارب و من عزل جمال ولد عباس و أقال سعيداني ، مؤسسات الحزب صادقت فقط على تلك الإيعازات الفوقية

_ لماذا سعداني رمى المنشفة وقدم استقالته من الحزب ؟ هل هي ضغوطات أم أوامر ؟ أم هو ناتج عن معركته مع التوفيق ؟

فيما يخص سؤالك عن عمار سعيداني أظن أنه من المخجل التطرق له كسؤال، أو ملف فهو لم يدخل يوما ما في حرب مع التوفيق،بل كان جهاز إذاعة توجه رسائل للتوفيق عبر أثيره،و هذا الأمر المؤسف توظيف حزب كجبهة التحرير في حرب عصابات و بخضوع المسمى سعيداني

_ الكل يعلم أن الأخ بلقاسم تعرض لظلم السياسي من قبل قيادات في جبهة التحرير ؟ أخبرنا عن هذا وبكل التفاصيل .

فيما يخص سؤالك حول تعرضي للظلم من قبل القيادات السياسية الحزبية في إعتقادي أن السياسة معركة نجاحات و مسار طويل لابد أن يعرف بعض المطبات و العراقيل خاصة في حزب مثل الافالان ، لا تنسى عامل السن يلعب دور كبير ، التشبيب في الجزائر ككل شبه مستحيل نظرا للدهنيات، دعني أسترسل في هذه القضية أكثر، لم أترشح يوما باسم الحزب رغم أن الفرصة كانت متاحة و سأجبيك في الأخير لماذا؟ ، الشيء الذي يمكنني القول أنه استهدفني شخصيا هو بيان من قبل مراهقة سياسية تدعى سميرة كركوش كانت في هيئة تسيير معاذ بوشارب ببساطة لأنني كنت أهاجم عرابها الجنرال توفيق و عجزت عن احتوائي إعلاميا لكن شهادة للتاريخ معاذ بوشارب تدارك الأمر و أتصل بي ، التقيت به و عبر لي عن أسفه مما أقدمت عليه آنذاك.

_ من رشح جميعي لسدة الحكم على أكبر حزب في الجزائر؟ وهل ما فعله قانونيا أم خارج عن القانون حينما عين صديقي بالنيابة ؟ ولما لم تجتمع اللجنة المركزية مجددا من أجل انتخاب أمين عام أخر.

الحزب بعد الحراك فقد بوصلته تماما،لغاية انعقاد دورة اللجنة المركزية بانتخاب محمد جميعي عاد للشرعية صراحة،مع كل ما يقال عن اللجنة المركزية و تشكيلتها إلا أن انتخاب جميعي كان بصفة سيادية من الأعضاء و بطريقة شفافة للغاية ، دعني أؤكد لك سجن محمد جميعي كان استهداف الأفالان و أتحمل مسؤولية ما أقول جميعي أخ و صديق عزيز علي شخصيا في نظري هو مظلوم و يستحق البراءة ، لو كنت محاميا لدافعت عنه ، قلبه و نيته كانت صادقة في سبيل إعادة أمجاد الحزب و تسييره بصفة مؤسساتية فيما يخص تعيين أمين عام بالنيابة هو لم يعين صديقي و إنما تنازل عن الحصانة البرلمانية و خرج في عطلة حزبية مكلفا صديقي بتسيير شؤون الحزب ظرفيا مع الأسف الشديد شاءت الأقدار دخل السجن قرينة البراءة للمتهم قائمة و أملي أن أراه بيننا قريبا

58374979 343994126252622 1943317992423030784 n - الجزائر بوست
مالك بلقاسم ايوب. عضو السابق لأمانة الإعلام المركزية بحزب جبهة التحرير الوطني

_ جمال ولد عباس في السجن ، جميعي في السجن ، سعداني هارب ،من أوصل الحزب إلى هذا المستوى ، هل هو المال الفاسد ، أم تدخل عائلة بوتفليقة فيه ؟

الشيء الذي أوصل الحزب لهذه المرحلة تطرقت له بالتفصيل في رسالة انسحابي و استقالتي من الحزب، أولا : وصاية الدولة عليه سابقا جعل منه رهينة لها،ثانيا : تغلغل المال الفاسد داخله ساهم لحد كبير في إقصاء المناضلين العقائديين و إفراغه لحد كبير من وعائه الحقيقي، ثالثا : قيادته ترى في تزكية كل شيء يأتي من السلطة أمر مقدس مع الرغم أن روح جبهة التحرير هي الثورة على كل استبداد في حق الشعب،رابعا : و في تقديري هي أكبر معضلة ممكن تهدد وجوده خضوع مناضليه للإيعاز و تصورهم للافالان كمطية سريعة و مركب مريح للوصول إلى المناصب يغيبون أربع سنوات يزكون كل شيء تحت غطاء الانضباط و يتجمعون في السنة الخامسة التي تكون سنة استحقاقات يتصارعون لتموقع في قوائمه.

. هل ترى عودة بلخادم إلى الحزب ضرورية ؟ أم أصبح الجميع يتهرب من مسؤولية الحزب كونه مغضوب عليه شعبيا ؟

عودة عبد العزيز بلخادم او لا هذا أمر شخصي خاص به ، الحلول الممكنة صعبة كثيرا كنت قد قلت لك في البداية سأجيبك في الأخير،لما لم أقدم يوما على الترشح باسم الحزب و سأجيبك لما بقيت في صفوفه بالرغم من معرفتي كل هذه التفاصيل المؤسفة و الخطيرة أيضا إنتمائي للأسرة الثورية يجعلني أتألم كثيرا لحال جبهة بن مهيدي و بن بولعيد اليوم، دعني أشرح لك نتفق جميعا أن الجزائر نخرها الفساد و المحسوبية مع اختلالات رهيبة في التسيير في نفس الوقت نجمع كلنا و نرغب في إصلاحها كذلك كنت أطمح أنا بل راهنت على مجموعة من الإطارات الشابة لتحرير الحزب و إصلاحه ، فلم أعتبره يوما وسيلة إنتخابية للترشح قبل حراك 22 فيفري كان الافالان الأداة الرئيسية للنظام الجزائري و مع عزوف الشعب أنذاك عن السياسة كان السبيل الوحيد لإصلاح النظام هو شل هاته الأداة عن طريق التموقع فيها و إصلاحها أي تغيير الإتجاه و الدفة من السيء للأحسن و من الفساد للشباب و من الجهوية للنخب و من المساومات إلى المواقف الوطنية التي تنصب في صالح الجميع ذلك كان الهدف المنشود أما بعد حراك 22 فيفري التغيير الفعلي و الإصلاح ممكن على جميع الأصعدة

هل أنت مع حل الحزب وإدخاله إلى المتحف ؟

أنا حاليا انسحبت من الحزب و لا أستطيع التعبير عن موقف مباشر فيما يخص مصير الحزب لكن أملي و معرفتي أن هناك خيريين و مناضلين عقائديين في صفوفه أطمح صراحة أن يأخذوا زمام المبادرة داخله لإنقاذه من نهاية مأساوية لا قدر الله و هذا لن يكون إلا بالطلاق المباشر مع أي رابط للحزب بالسلطة شأنه شأن باقي التشكيلات السياسية إذا تم التهيئة لمؤسسات فعلية و شرعية سيتحاوز مرحلة الخطر ليباشر بعهد جديد يحاول فيه الحزب تصحيح الأخطاء التي اقترفها في حق الشعب حينها من الممكن ان يصفح الشعب عنه

75317271 2479579272159718 5720453116042674176 n - الجزائر بوست
مالك بلقاسم ايوب. عضو السابق لأمانة الإعلام المركزية بحزب جبهة التحرير الوطني

_هل عرض عليك نور الدين بدوي منصب في الحكومة ؟ وفي حالة عرض عليك المنصب هل كنت ستقبل ؟

فيما يخص سؤالك حول حقيقة عرض نور الدين بدوي لحقيبة وزارية هذا الأمر غير صحيح على الإطلاق هدفي هو تشبيب مؤسسات الدولة كنت مقترحا لرئاسة المجلس الأعلى للشباب لكن هذا المشروع الهام لم يعرف النور بالنظر للظروف السياسية التي تعيشها الجزائر مؤخرا دعني أصارحك هذا المجلس منصوص عليه في الدستور و يعتبر حقيقة منصة حقيقية للتعبير عن مشاكل الشباب و واقعهم المعاش بصفة مستقلة تماما عن الوزارة التي تنظر للشباب و القطاع كأنه طفل يلعب فقط و يشاهد كرة القدم آن الأوان للدولة و مسؤوليها معرفة أن مستقبل هذا الوطن في الإستثمار في الشباب لا في إلهائهم باللعب و استخدامهم كوقود للحملات الإنتخابية و الزج بهم في صراعات هم في غنى عنها أنا شخصيا أعيد و أكرر أخدم بلدي من آي موقع بدون انتظار المناصب

_ وفي الأخير لك كامل الحرية وأي تصريح كان لتختم به الحوار

في الأخير أرى أن الظروف غير مهيئة للمسار الإنتخابي بهذا الشكل و بتشكيلة المترشحين سيكون عبىء ثقيل على الدولة و بداية لأزمة جديدة أرجو حقا على الجميع تغليب مصلحة الجزائر و التخندق في صف الشعب و مطالبه المشروعة ايضا يجب الإعتراف بموقف المؤسسة العسكرية في مرافقة الشعب ، أتمنى حقا الحفاظ على اللحمة بين الشعب و جيشه في شعار جيش شعب خاوة خاوة أتمنى و أنصح بعدم شتم الجيش و المؤسسة تفاديا لأي إنزلاق أوجه نداء لكل عاقل في الدولة مهما كان منصبه و نفوذه تغليب منطق الحكمة و التآخي نحن في شهر نوفمبر من العيب أن نسجن مجاهد في سن لخضر بورقعة ، و أتمنى بنية صادقة الإفراج عن كل معتقلي الرأي تعزيزا للوحدة الوطنية و أود أن أشكر مرة ثانية طاقم الموقع مع تمنياتي لكم بمزيد من النجاح

حاوره جمال الصغير

رابط مختصر
جمال الصغير

كاتب صحافي بموقع الجزائر بوست

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق