أول جمعية تصنع جسر النجاة و الأمل للأطفال وذوي الاحتياجات الخاصة والنساء المضطهدات

جمعية الفردوس للترقية الثقافية للشباب بسيدي بلعباس

جمال الصغير
الرئيسيةبلعباس24#
جمال الصغير28 أغسطس 2020wait... مشاهدة
أول جمعية تصنع جسر النجاة و الأمل للأطفال وذوي الاحتياجات الخاصة والنساء المضطهدات

جدد موقع الجزائر بوست فكرة مشروع البحث إعلاميا عن جمعيات لها احترافية في تعاملاتها ومستوى خاص جدا في تسيير شؤونها، وتعمل بالخفاء بدون ضجيج إعلامي أو قراءات فيسبوكية،أو منهجية ”السليفي” مع أعمالها، فبصدفة وبمناسبة لقاء مستشار رئيس الجمهورية نزيه بن رمضان مع منظمات المجتمع المدني والحركات الجمعوية، لافت انتباهنا جمعية لم تذكر في وسائل الإعلام كثيرا ، فكان الفضول أكبر حينما سمعنا بأن رئيستها السيدة نادية هي سفيرة السلام في الوطن العربي ، وقد كرمت مؤخرا في المنظمة الصحة العالمية، فكانت الإشكالية المطروحة واضحة : لما لا نعلم قراء الجزائر بوست عن هذه الجمعية ولو بقليل من المعلومات،كون أننا وبعد حوار صغير معها،ومعرفة أعمالها كنا من المؤمنين بأفكارها ومشروعها.

جمعية الفردوس للترقية الثقافية للشباب،لها اهتمام عام بالأطفال وذلك بتسطير برامج مفيدة،تجعلهم في راحة نفسية من أجل تهيئتهم للدراسة بشكل سليم ومستقيم بالإضافة إلا أن هذه البرامج تجعل أفكارهم بعيدة عن كل الشوائب الاجتماعية، وتهتم أيضا بالأطفال اليتامى والذين آبائهم في السجون،أما  عن الاهتمام الثاني والذي تعمل عليه الجمعية بصفة خاصة هم ذوي الاحتياجات الخاصة أو كما يطلق عليهم بعض الأكاديميون ذوي القدرات الخاصة، فهي تبرمج لهم نشاطات ثقافية و خارجات سياحية، إضافة إلى  مساعدات دراسية و توعوية يقوم بها إطارات الجمعية وعلى رأسهم رئيستها.

المسعى الثالث التي اخترقته جمعية الفردوس للترقية الثقافية للشباب  بسيدي بلعباس،هو عالم المرأة ذلك الكائن الضعيف الذي دينيا و واقعيا وأخلاقيا من واجبنا الاهتمام به،إلا أن انحرافات المجتمع دائما ما تكون كالسهم على النساء مهما طال الزمن،جمعية الفرودس وعلى رأسها السيدة نادية تهتم بالمرأة التي تعاني من المشاكل،تهتم بالنساء  المضطهدات بشكل عام، مثلا اهتمت الجمعية في الآونة الأخيرة بإعطاء توجيهات و مساعدات للنساء من نصائح و رسائل قوية جدا من أجل الوقاية من جائحة الكورونا.

السيد نادية رئيسة جمعية الفردوس للترقية الثقافية للشباب  بسيدي بلعباس،شاركت بتبرعات على مستوى الجزائر العاصمة،بتوعية النساء المتواجدين بالقرى، وذلك لكونها عينت سفيرة سلام في الوطن العربي حيث شاركت بتوزيع وسائل الوقاية و توجيهات لمناطق الظل.

جمعية الفردوس للترقية الثقافية للشباب  بسيدي بلعباس تنشط مند 2007 ، لها مبدأ في نظامها الداخلي تعتمد عليه وهو عدم التصريح أو تصوير أي شيء من أعمالها الخيرية حفاظا على مشاعر المحتاجين والفقراء ، وقد صرحت بخصوص هذا الأمر لموقع الجزائر بوست قائلة : ” أشعر أننا لدينا رسالة  نقوم بها في مجتمعنا وسنؤديها بشكل المطلوب”

رابط مختصر
جمال الصغير

كاتب صحافي بموقع الجزائر بوست

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق